معايير الممارسة الجيدة للصيدلة

Share

 

معايير الممارسة الجيدة لمهنة الصيدلة

 

 

أولا: ممارسة مهنة الصيدلة بطريقة مهنية وأخلاقية.

 

* العنصر الأول: ممارسة المهنة حسب القوانين.

 

** متطلبات الأداء:

1. الاطلاع على جميع القوانين والأنظمة والتعليمات المتعلقة بممارسة مهنة الصيدلة.

2.الالتزام بتطبيق القوانين والأنظمة والتعليمات المتعلقة بممارسة مهنة الصيدلة.

3. معرفة المسؤوليات المهنية للصيدلي تجاه طالبي الرعاية الصيدلانية حسب القوانين والأنظمة والتعليمات المعمول بها.

 

 

* العنصر الثاني: ممارسة المهنة حسب المعايير.

 

** متطلبات الأداء:

         1. تبني السلوك التعاطفي مع طالبي الرعاية الصيدلانية.

         2. تحمل مسؤولية القرارات والمهام والنتائج المترتبة على الرعاية الصيدلانية المقدمة.

3. العمل ضمن المهارات والخبرات المهنية المتوفرة.

4. المحافظة على واحترام علاقات المريض بمقدمي الرعاية الصحية الآخرين.

5. الالتزام بأخلاقيات المهنة (Code of ethics) (مرفق رقم 8) وتطبيقها عملياً.

6. التركيز على جعل المريض محور الرعاية الصحية.

7. احترام حق المريض بالمشاركة بأخذ القرار.

8. التعاون مع بقية مقدمي الرعاية الصحية للمريض لتحقيق أفضل النتائج الصحية.

9. المحافظة على سرية المعلومات الخاصة بالمريض.

10. تحمل مسؤولية متابعة الأداء في منظومة العمل.

11. تسهيل تطبيق معايير العمل.

12. التعرف على فرص التحسين والمبادرة لتطبيقها في موقع العمل.

 

 

* العنصر الثالث: متابعة التطوير المهني المستمر طيلة فترة ممارسة المهنة والمساهمة في تطوير الآخرين.

 

** متطلبات الأداء:

1. استيعاب مفهوم التطوير الصيدلاني المستمر ومتابعة المستجدات في مجال المهنة.

2. تحمّل مسؤولية التطوير المهني المستمر ووضع خطة مناسبة لذلك وتطبيقها ضمن منظومة العمل.

3. قياس التطوير الذي حدث بعد تطبيق خطة التطوير المستمر والتعديل عليها بناءً على ملاحظات المعنيين من الموظفين والملاحظات حول الأداء في منظومة العمل.

 

ثانياً: إدارة شؤون العمل والعلاقات ما بين الموظفين.

 

* العنصر الأول: تطبيق مهارات التواصل.

 

** متطلبات الأداء:

1. التواصل مع بقية الموظفين باحترام وذوق ومراعاة الفروقات الفردية بينهم.

2. الاهتمام بما يطرحه بقية الموظفين والتجاوب مع أفكارهم، وتوظيف مهاراتهم وتفعيل أدوارهم المكملة.

3. التعبير عن الآراء والأفكار وإيصال المعلومات بوضوح وباستخدام الوسائل المناسبة للمستمع والتأكد من فهم الآخرين للمعلومات فهما صحيحا.

 

 

ثالثاًً: التوفير الأمثل للدواء.

 

* العنصر الأول: توفير الأدوية المناسبة والآمنة للمرضى

 

** متطلبات الأداء:

  1. توفير الأدوية من المصادر الموثوقة والتأكد من توفرها في مخزن الصيدلية.
  2. مراعاة ظروف تخزين كل مستحضر كما هو وارد على عبوة المستحضر أو النشرة الداخلية له.
  3. الامتناع عن تداول الأدوية المزورة أو المهربة أو التالفة أو العائدة إلى جهات رسمية.
  4. التعاون مع الأطباء في حال انقطاع دواء ما وتوفير البديل.
  5. تحمل مسؤولية إعلام المريض ومقدم الرعاية الصحية عن أي أمر من شأنه تأخير توفير العلاج له.

 

رابعاًً: تعزيز الصرف الأمثل للدواء.

 

أ- صرف الأدوية بوصفة طبية

 

* العنصر الأول: تقييم الوصفات.

 

** متطلبات الأداء:

1. تدقيق صحة وصلاحية الوصفة الطبية ووضوحها وهوية الطبيب كاتب الوصفة ومطابقة الوصفة لجميع المتطلبات المهنية والقانونية.

2. عدم صرف الوصفات المزورة وغير القانونية وإعادتها للمريض.

3. مراجعة الأدوية الواردة في الوصفة الطبية للتأكد من الأمور التالية:

1. تقييم تطابق شكوى المريض مع استطبابات الأدوية الموصوفة له.

2. التأكد من عدم وجود تداخل بين الأدوية أو تكرار في بعضها.

3. التأكد من أن الشكل الصيدلاني والجرعات مناسبة للمريض.

4. التأكد من العادات الحياتية / الغذائية للمريض (تحسس من أغذية أو أدوية / التدخين / كحول) وعدم تداخلها أو تعارضها مع أدويته.

5. مراجعة الفحوصات المخبرية إن وجدت.

6. تحديد العوامل التي تؤثر سلبا على استخدام العلاج.

7. توثيق المداخلات الدوائية على الوصفات.

4. الرجوع للطبيب للتحقق من الأدوية في حالة الشك باي منها أو في حالة التوصية باي تعديل سواء على الدواء أو الجرعة أو الشكل الصيدلاني بناءً على معلومات جديدة للأدوية أو معلومات تتعلق بالمريض.

 

 

* العنصر الثاني: صرف الدواء بطريقة منهجية.

 

** متطلبات الأداء:

1. وضع سياسات وإجراءات واضحة لعملية صرف الدواء وتدريب العاملين عليها والتأكد من التزامهم بها.

2. وضع لاصقات واضحة وكاملة المعلومات ومفهومة على الأدوية المصروفة وتتضمن ما يلي:

1. اسم المريض

2. دواعي الاستعمال

3. الجرعة

4. طريقة الاستعمال

5. النصائح والتعليمات التحذيرية الهامة.

6. ظروف التخزين.

3. التأكد من مطابقة الدواء المصروف واللاصق الملصق عليه للوصفة الدوائية وجرعاتها وانه قد تم صرف الدواء الصحيح للمريض الصحيح.

4. ختم الوصفة بخاتم الصيدلية وكتابة تاريخ صرفها لتحمل مسؤولية الصرف.

5. توثيق صرف الوصفات الطبية في سجل الوصفات اليومي.

6.عدم القيام بصرف الدواء بدون عبوته الأصلية وفي حال اضطرار الصيدلي لصرف الدواء بدون عبوته الأصلية فيجب الانتباه للعوامل التي تؤثر سلبا على فاعلية الدواء – خاصة ظروف التخزين – والتأكد من صرف الدواء حسب الانظمة المرعية

 

 

* العنصر الثالث: إعطاء المعلومات لطالب الرعاية الصيدلانية

 

** متطلبات الأداء:

1. شرح المعلومات التالية لطالب الرعاية الصيدلانية:

1. الاختلافات التي حدثت على أدوية المريض شكلا ومضمونا.

2. دواعي الاستعمال والفوائد المتوقعة من العلاج وأية تحذيرات خاصة عند استخدام العلاج والآثار الجانبية الأكثر احتمالا للحدوث أو الأكثر خطورة وما يجب فعله عند حدوثها.

3.  ظروف التخزين.

4. عدد الجرعات ومواعيدها وطريقة تناول الدواء.

5. أية معلومات أخرى يراها الصيدلي ضرورية.

2. التأكد من فهم المريض للمعلومة بأن يطلب منه شرح ما فهمه بلغته.

3. الاستعانة بالنشرة الداخلية للدواء والمراجع العلمية الموثوقة المتوفرة لدى الصيدلي في حال حاجته لمزيد من المعلومات عن الدواء أو عن الحالة المرضية.

 

ب- صرف الوصفات الخاصة المحتوية على المخدرات والمؤثرات العقلية:

 

* العنصر الأول: الإلمام بالقوانين الخاصة بالمخدرات والمؤثرات العقلية.

 

** متطلبات الأداء:

1. الاطلاع على جميع القوانين والأنظمة والأسس والتعليمات المتعلقة بالمخدرات والمؤثرات العقلية ومستحضراتها.

2. تطبيق القوانين والأنظمة والتعليمات المتعلقة بالمخدرات والمثرات العقلية.

3. معرفة المسؤوليات المهنية والقانونية والإنسانية للصيدلي المترتبة على التعامل مع المخدرات والمؤثرات العقلية ومستحضراتها.

 

*العنصر الثاني: تقييم الوصفات المحتوية على المخدرات والمؤثرات العقلية.

 

** متطلبات الأداء:

  1. تدقيق صحة وصلاحية الوصفة الطبية ووضوحها وهوية الطبيب كاتب الوصفة ومطابقة الوصفة لجميع المتطلبات المهنية والقانونية من حيث ما يلي:

1.1.أن يكون العلاج الموصوف في النموذج الصحيح للوصفة بحيث يتضمن كافة عناصر الوصفة المطلوبة.

2.1.أن يكون العلاج الموصوف منفرداً في الوصفة.

3.1.أن تكون كمية العلاج محدد بالوصفة وضمن الكميات المسموح بها والمحددة بالقانون والتعليمات الصادرة حسب قوائم مستحضرات المخدرات المدرجة في جدول رقم 3 للمخدرات والمؤثرات العقلية.

   4.1. أن يكون اسم الطبيب وتوقيعه واضحين على الوصفة.

5.1. أن يكون ختم الطبيب باللون الأزرق وليس الأسود.

6.1.ان لا يتعدى تاريخ الصرف ثلاثة أيام من تاريخ الوصفة.

 

  1. في حال وجود أي شطب أو تعديل على الوصفة فيجب التأكد من وجود توقيع الطبيب على التعديل.
  2. عدم صرف الوصفات المصورة والمزورة والمسحوبة على الماسحة الضوئية scanner وغير القانونية، ومعرفة اسم حاملها والتبليغ عنها فوراً.

 

* العنصر الثالث: صرف الوصفات بطريقة منهجية

 

** متطلبات الأداء:

  1.  التقيد بصرف كمية تكفي لاستعمال المريض لثلاث أيام ولمريض السرطان لعشرة أيام.
  2.  توثيق وصفات المخدرات والمؤثرات العقلية ومستحضراتها في السجل الخاص بها حسب القوانين والأنظمة الخاصة بذلك.
  3.  حفظ الوصفات التي يتم صرفها والفواتير في ملف خاص تكون الوثائق مرتبة فيه حسب التواريخ وللمدة المحددة بالقوانين.
  4.  الاحتفاظ بجميع الوثائق والوصفات لحين إتلافها من قبل الصيادلة المفتشين.
  5.  إعلام مديرية الدواء عن المواد المخدرة ومستحضراتها والمنتهية الصلاحية لغرض إتلافها حسب القانون والتعليمات.
  6.  التبليغ عن أي حادث يتعلق بالمواد المخدرة والمؤثرات العقلية مهما كان نوعه.
  7. تزويد مديرية الغذاء والدواء بأي معلومات تتوفر حول إساءة استعمال المواد المخدرة أو مستحضراتها.

 

 

ج-صرف الأدوية بدون وصفة طبية (التطبيب الذاتي):

 

* العنصر الأول: تقدير الرعاية الصيدلانية التي يحتاجها المريض في حالة التطبيب الذاتي.

 

** متطلبات الأداء:

1. توفير قائمة بمقدمي الرعاية الصحية الموجودين في المنطقة المحيطة بالصيدلية.

2.  تقييم المعلومات حول الأدوية التي كان يتناولها المريض.

3. تحديد المداخلات الدوائية وغير الدوائية.

4. تحديد احتمالات سوء الاستخدام أو الاستخدام غير الصحيح للأدوية.

5. الاتصال بمركز المعلومات والسموم بمستشفى الجامعة الأردنية على هاتف (109) في حالة الحاجة لذلك.

6. تحويل المريض إلى مقدم رعاية صحية آخر في حالة الحاجة لذلك وشرح سبب التحويل للمريض.

7. الالتزام بأخلاقيات المهنة عند تحويل المريض.

8. التواصل مع مقدم الرعاية الصحية الذي تم تحويل المريض إليه.

 

 

* العنصر الثاني: تحديد الرعاية الصيدلانية التي يحتاجها المريض عند التطبيب الذاتي:

 

** متطلبات الأداء:

1. تقديم النصيحة للمريض حول العلاجات التي اختارها المريض لنفسه وعن البدائل المتوفرة.

2. مساعدة المريض في اختيار العلاج الأنسب له من حيث المادة الفعالة، التركيز، الشكل الصيدلاني والجرعة.

3. تزويد المريض بالعلاج بعد كتابة كل المعلومات اللازمة على اللاصق.

4. تزويد المريض بالمعلومات الدوائية اللازمة مثل طريقة الاستخدام، الآثار الجانبية شفوياً وكتابياً إذا أمكن.

5. الاستعانة بالنشرة الداخلية للدواء والمراجع العلمية الموثوقة المتوفرة لدى الصيدلي في حال حاجته لمزيد من المعلومات عن الدواء أو عن الحالة المرضية

5. التأكد من فهم المريض للمعلومات التي أعطيت له.

6. في حال توفر ملف للمريض في الصيدلية:

1. دوّن ما تم صرفه من أدوية للمريض.

2. حدّث البيانات الدوائية الخاصة بالمريض.

3. وثّق المعلومات بطريقة تساعدك على متابعة حالة بعض المرضى الذين يحتاجون لذلك.

  1. في حال عدم صرف دواء معين للمريض فيجب شرح سبب اختيار البدائل غير الدوائية
  2. تقديم الإسعاف الأولي اللازم في الحالات التي تحتاج لذلك
  3. تقديم النصيحة حول الغيار المناسب.

 

خامساً: مساهمة الصيدلي في تحسين النتائج المرجوة من العلاج:

 

*العنصر الأول: التواصل مع جميع المعنيين لتحسين النتائج المرجوة من العلاج

 

** متطلبات الأداء:

  1. التأكيد على دور المريض في تحقيق الأهداف العلاجية له وذلك بالتزامه بعلاجه من حيث عدد الجرعات ومواعيدها وطريقة تناول الدواء وطريقة التخزين الصحيحة له.
  2. مساعدة المريض على فهم حالته الصحية والتأكيد على ضرورة تعديله لعاداته الغذائية والحياتية لتحسين نتائج العلاج.
  3. تحديد المرضى الذين يحتاجون للمتابعة والتعاون معهم ومع من يعتني بهم ومع مقدمي الرعاية الصحية لوضع خطة للرعاية الصحية لهؤلاء المرضى والتأكد من فهم الجميع لها.
  4. متابعة المريض للتأكد من تحقيق النتائج العلاجية أو لاقتراح التعديلات اللازمة على الخطة العلاجية إن لم يتم تحقيق المطلوب.
  5. التوثيق إن أمكن للقرارات العلاجية المتخذة من قبل مقدمي الرعاية والأدوية التي يتناولها المريض.

سادساً: تحضير المستحضرات الصيدلانية من المواد الكيماوية (Pharmaceutical Compounding):

 

 

* العنصر الأول: متطلبات تحضير المستحضرات الصيدلانية.

 

** متطلبات الأداء:

1. تطبيق أسس/ تعليمات تحضير المستحضرات الصادرة عن مؤسسة التراخيص والمهن (مرفق رقم 6)

2. عدم تحضير المستحضرات في حال عدم توفر أي من متطلبات تحضيرها.

 

سابعاًً: مساهمة الصيدلي في الرعاية الصحية الأولية:         

 

* العنصر الأول: تقديم الرعاية الصحية الأولية لجميع أفراد المجتمع

 

** متطلبات الأداء:

1. تحديد المعلومات المتعلقة بالصحة العامة والتي يجب توفيرها في الصيدلية لطالبي الرعاية الصيدلانية.

2. توفير المعلومات التي لها علاقة بالقضايا الصحية الحالية والتي يحتاجها المجتمع.

3.  المشاركة في خطط التثقيف الصحي وحملات التوعية ذات العلاقة بالصحة العامة بالتعاون مع مقدمي الرعاية الصحية الآخرين.

4. تقديم المعلومات اللازمة للمجتمع حول طرق الوقاية من الأمراض وكيفية اكتشافها مبكرا وعوامل الخطورة التي تزيد معدل الإصابة بالمرض وذلك لتجنبها.

5. المساعدة في متابعة بعض الأمراض في المجتمع.